أخبار
عباس يؤكد أنه أجرى محادثات مع براك وبيرس مؤخراً في عدة عواصم
عرب 48
تاريخ النشر: 05/09/2011 - آخر تحديث: 15:46

كشف الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، ظهر اليوم، أنه التقى قبل أسبوعين بوزير الأمن الإسرائيلي، إيهود براك، في العاصمة الأردنية، عمّان. وقال عباس إنه التقى ببراك يوم الرابع والعشرين من الشهر الماضي. وذكر موقع "يديعوت أحرونوت" أن تصريحات عباس صدرت في ختام لقاء جمعه اليوم في رام الله بمجموعة من الصحافيين المثقفين الإسرائيليين.

وكشف عباس أنه التقى بالرئيس الإسرائيلي، شمعون بيرس، في الأردن وروما ولندن، وأكد أنه كان من المقرر الإلتقاء مجدداً في الثامن والعشرين من الشهر الماضي، لكن اللقاء ألغي بناء لطلب بيرس.

وقال عباس إنه بحث وبراك عدة قضايا دون أن يعطي تفاصيل أكثر، وأشار الموقع الإسرائيلي إلى أن عباس رفض الإفصاح عن فحوى اللقاء.

وذكر موقع "يديعوت" أن عباس أكد توجه السلطة الفلسطينية إلى الأمم المتحدة دون تحديد هدف التوجه، وأشار الموقع إلى أن عباس لم يؤكد أن التوجه بهدف "الاعتراف بالدولة".  ونقل الموقع عن عباس قوله: نحن ذاهبون لتقديم شكوى في الأمم المتحدة بأننا تحت الاحتلال منذ الحكم العثماني وحتى اليوم، وأننا نريد الاستقلال. نحن نريد أن نكون مع إسرائيل ولا نريد عزلها، نحن نشجع الدول العربية على الاعتراف بدولة إسرائيل كما دفعنا لذلك في مبادرة السلام العربية، ولن نسعى لنزع شرعيتها".

وقال الموقع الإسرائيلي إن عباس لم يشر إلى أن التوجه سيكون إلى مجلس الأمن مباشرة للاعتراف بالدولة الفلسطينية أم أن السلطة ستتوجه إلى الجمعية العمومية للأمم المتحدة للحصول على عضوية فيها. 

وقال عباس إن إسرائيل لم تقدم حتى الآن بديلاً للتوجه إلى الأمم المتحدة  وإنه "منفتح لكافة الأفكار"، وأكد ان السلطة تسعى للسلام عبر المفاوضات وإنه مستعد للعودة للمفاوضات لبحث القضايا الجوهرية.

تعقيبات الزوار
يوصي 0 شخص بهذا
أضف تعقيباً
الاسم الشخصي :
البريد الالكتروني :
الموضوع :
التعقيب :
عليك تعبئة الحقول الاجبارية
تعليقات Facebook